ارتباط سريع ونهاية مبكرة! زواج "التيك آواي"


ارتباط سريع ونهاية مبكرة! زواج "التيك آواي"
ارتباط سريع ونهاية مبكرة! زواج "التيك آواي"

تحقيق- أمل كمال





حب من النظرة الأولى.. زواج سريع.. نهاية مبكرة!

قصة تتكرر، بدايتها جميلة ونهايتها الفشل، قد يكون ذلك بسبب سوء الاختيار أو التسرع، تدخل الأهل ، أو قلة وعي الزوج المقبل على الزواج بالاختلافات في سمات الشخصية لكل من الرجل والمرأة، مما يسهل التواصل والتعامل مع الآخر في الحياة الزوجية.

تعددت الأسباب والنتيجة واحدة!

ولأن مشكلة الطلاق السريع أو زواج "التيك آواي" ترجع إلى أسباب نفسية وأخرى اجتماعية، التقت "جميلة" بالدكتور عبد الحميد عفانة استشاري العلاج النفسي وخبير الصدمات النفسية بمستشفى حمد، والدكتور عبد الكريم الأمير حسن أخصائي تقييم ومتابعة في مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي “أمان”، كما حرصت "جميلة" على طرح لحالات زواج سريع وطلاق مبكر من داخل الوسط الفني. وقدمت نصائح حول كيفية تقديم الخبر للأطفال للحفاظ على مشاعرهم.



نماذج الطلاق المبكر من داخل الوسط الفني:


بالإضافة إلى تاريخها الفني العريق، اشتهرت الشحرورة صباح بكثرة زيجاتها، سواء من داخل الوسط الفني أو خارجه، إذ وصل عدد زيجاتها إلى تسع زيجات، ولكن معظم تلك الزيجات تم الطلاق فيها بشكل سريع، ومنها زواجها من الفنان رشدي أباظة، حيث تم عقد القران في بيروت وبعد يومين من الزواج سافرت صباح إلى المغرب لإحياء بعض الحفلات هناك، وطلبت الطلاق من رشدي أباظة فور عودتها لأسباب غامضة. كما تفاجأ الوسط الفني بالعديد من الزيجات التي انتهت بشكل سريع.

مؤخرا انتشرت قصة زواج مي سليم ووليد فواز، وذلك أثناء تصويرهما لأحداث مسلسل "الرحلة"، حيث فوجئ الجميع بإعلان عقد قرانهما ، وفي غضون أسابيع أعلن عن خبر انفصالهما رسمياً بتدوينة عبر حساب وليد فواز الخاص يقول فيها "الحمد لله علي كل شيء في الوقت اللي الناس بتهنيني فيه بجوازي...للأسف بتتكتب النهاية لحياة زوجية لم تكد تبدأ بعد... دعواتكم"، خبر جعل الاثنين وجبة دسمة للسوشيال ميديا. وغيرها العديد من الأسماء المشهورة في مختلف المجالات..


نصائح لزواج ناجح

- الاحترام المتبادل يعد أحد أبرز الشروط لكي ينجح الزوجان في تخطي خلافاتهما وشجاراتهما.

- الدعم المادي، قد تكون الخلافات الماديّة من أبرز أسباب المشاحنات التي يشهدها الأزواج هذه الأيام، وهي لسوء الحظ الأكثر فتكاً للعلاقة الزوجيّة.

- التسامح، لا بد أن نغفر دائمًا للطرف الآخر، قد يكون الأمر صعباً، خاصةً عند الشعور بأنك على حق، لكن في الزواج ليس مهمًا من هو المخطئ، بل الأهم من منّا يبادر بالتسامح.

- الصداقة بين الزوجين، تعد بمثابة الغذاء الأساسي الذي يساعد على نمو الحب.

- الإنصات الجيد، كل طرف عليه أن يكون جاهزاً بأي وقت للإنصات إلى الطرف الأخر ومعرفة مشاكله وإحتياجاته.

- الحد من التوقعات، فى حال فشل بعض التوقعات التى يضعها أحد الزوجين، يبدأ فى إلقاء اللوم على الطرف الأخر.

Comments

    No Comments

Post your comments

Your email address will not be published. Required fields are marked *